المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : في الوحده راحة


jackson
09-15-2014, 11:39 PM
كعادتي لا اجد ما يزيح همي سوا بضع كلمات اخرجها عن صدري بكتابه ما يجول في خاطري

فليس لي صديق او حبيب او احد اخرج له ما في داخلي سوا صفحة بيضاء انثر فيها ما بداخلي

يؤلمني اوقات كثيره ويزيد من المي تلك النظرات التي كانت يوم تحتويني في دخلها بحب وشوق

ولهفه كانت تغمرني بسعاده كبيره عندما اجول بدخلها كانها بحراا كبيرااا وانا بداخله وحدي....

ولكن تلك النظره اصبح بها شيء غريب لا اجد له تفسير فا عندما نظرة بدخلها لم اجد بحرا ونسيم

بل وجدة جفاء كاصحراء جرداء لما اري فيها اي شيء لا تلك النظره التي تغمرني بحبها ولا حنانها

ولا سعادة وابتسامه كنت اشتاق لهاعند اشتياقي للقاء تلك العيون التي كانت يوما ملازي من هموم

بل زادت همي اضعاف واضعاف ما كنت عليه فرق كبير بين اول لقاء جمعنا وبين اخر لقاء فرقنا...

اتكون تلك النظره سبب ما فعلته بجنوني وسبي لكل شيء قبل ان التقيها؟؟؟ اتمني هذا

ولكن بعدتهدئتها من افعالي التي لا اعي لها في شيء عندما تضيق بي الدنيا ولا اجد من احب بجانبي

لماذا تلك النظره ما ذالت علي وجههاا ااصبحت لا شئ عندها بعد تلك السنين وفرحي بقربها بجانبي

اجاء يوم تبعدني عندما احاول التقرب لها واحس با انفاسهاا علي وجهي تقول لي توقف لا احب قربك

اهذا بسبب ما افعله ام انا ليس شخص مرغوب به عندها لا اجد لكل هذا تفسير مهما حاولت ان تقنعني

با ان افعالي وتهوري هو اسباب ما وصلنا اليه..... فا الايام السابقه دليل علي انها تبني حواجز خراسانيه

بينااا حته لا يكون بيننا سوا اسوار عاليه لا اتعداهاا.. وقد نجحتي في هذا تعبت من انظر لمسافات اسوراك

التي تبنيها وتجعليها عائق بيني وبينك واخرهاا عندماحولت ان اتعدي واكسر ذالك الوهم التي تخلقيه

فوجدت ما لم يرضيني وكسر ما بدخلي من عزة نفس وكرامه كنت اعتز بها مع كل من حولي ولكن....

جائت عندكي وانهارت... فقررت ان ابقي في وحدتي...

فا في الوحده راحت كبيره فلما يتبقي عندي زكريات انظر لها بعد كل اشتياق بل اصبح عندي الم كبير..!

Nghmm
09-20-2014, 03:44 PM
رائع كلماتك بسيطه بس قدرت تعبر بيها عن الى جواك ولاكن ما يفعله البشر من الام واوجاع كفيل رب العزة ان يداويه فلا تياس من رحمة الله وكن على يقين انا كل شئ قدر ونصيب حتى لو تحديناهم لا ناخذ غير نصيبنا :flower2: